المادة 3, الموضوع 5
في تقدم

البيطرة

تقدم المادة
0% مكتمل

تعريف عن التخصص

يعني هذا التخصص بدراسة الأمراض التي تصيب الحيوانات الأليفة والمنتجة والبرية، وطرق علاجها والوقاية منها. يقوم (الطبيب البيطري) بـ:

  • بناء خلفية علمية رصينة عن تشريح وفيزيولوجيا وأمراض الحيوانات.
  • استخدام وسائل التشخيص المختلفة كالأشعة للتعرف على المرض.
  • تطبيق المعارف الطبية والتشخيصية والعلاجية لوضع خطة علاجية للأمراض والإصابات التي يتعرض لها الحيوان.
  • الإشراف على برنامج تطعيم الحيوانات ضد الأمراض المعدية.
  • تقديم المشورة في مجال صحة الحيوان كالتغذية والإعاشة وطرق الوقاية من الأمراض.
  • الانخراط في البحث العلمي لتطوير وسائل تشخيصية وعلاجية ووقائية للأمراض المختلفة.

فروع التخصص وأقسامه

  • هناك العديد من الفرع المهنية لهذا التخصص ومنها:
  • دواجن ومجترات.
  • حيوانات برية.
  • أسماك.
  • الطب العيادي.
  • الجراحة.
  • التوليد والأمراض التناسلية.
  • طب الحالات الطارئة والعناية المركزة.

اين سأعمل بعد التخرج

  • عيادة بيطرية خاصة أو عامة.
  • مستشفى بيطري.
  • الهيئات والوزارات المهتمة بالثروة الحيوانية.
  • في شركات الأدوية البيطرية.
  • في القطاع الخاص (شركات الإنتاج الحيواني، المسمكات، الدواجن،..)
  • المزارع الكبرى وحدائق الحيوان.

هل يلائمني هذا التخصص؟

للنجاح في هذا التخصص يجب أن تمتلك:

  • ذكاء (منطقي رياضي ) أو ذكاء (منطقي رياضي ,بيئي ) عالٍ.
  • ميول واضحة نحو مجموعة (واقعي ) أو (بحثي وواقعي ).
  • الرغبة في دراسة المواد العلمية وخاصة مادة الأحياء.
  • القدرة على التحليل والاستنتاج وحل المشكلات.
  • القدرة على التصنيف والتوزيع والتمييز بين المتشابهات.
  • هواية وحب لتربية الحيوانات والعناية بها.

ملاحظات مهمة

  • في الجامعة، يقوم الطالب بدراسة مختلف تخصصات الطب البيطري. وبعد التخرج، يمكن أن يتخصص في أحد فروعه.
  • يقوم الطالب بدراسة هذا التخصص في خمس سنوات
  • يجب أن يمتلك الطبيب البيطري حدساً عالياً ومهارة في الملاحظة فالحيوانات غير ناطقة ومع هذا فلابد أن يفهم ما تعاني منه. وعلى كل حال، ستكتسب هذه المهارات مع الممارسة فلا تقلق.
  • يتباين عمل الطبيب البيطري بين العمل مع الحيوانات الصغيرة الأليفة في عيادة هادئة، وبين العمل مع الحيوانات الكبيرة في المزارع والمراعي.
  • يجب أن نتذكر أن الحيوان يمرض ويعاني ويتألم، ولذا فإن التخفيف عنه هو عمل شريف وسامي، ولك أن تقرأ حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم حيث يروي قصة الرجل الذي روى كلبا عطشاناً فكان أجره الغفران والرضوان.
  • من الملاحظ أن كثيرا ممن يلتحقون بالدراسة في هذا التخصص هم في الأصل من سكان القرى والمدن الصغيرة التي تنتشر فيها تربية الحيوانات ورعايتها، وهذا بلا شك أمر جيد إذا امتلك الدارس الميول والقدرات المناسبة وليس فقط الرغبة في العودة إلى أهله.
  • هناك فرق كبير بين الطبيب البيطري وفني الطب البيطري. والأخير خريج من معهد زراعي ويعمل مساعداً للطبيب البيطري وتحت إشرافه.