المادة 5, الموضوع 4
في تقدم

العلوم الاسلامية

تقدم المادة
0% مكتمل

تعريف عام عن التخصص

يعني هذا التخصص بتزويد الدارس بالمعلومات والمعارف المختلفة في فروع الدراسات الإسلامية والشرع الإسلامي الحنيف. ويهدف تخصص الدراسات الإسلامية إلى إثراء الدارس بالعلم الإسلامي، وتأهيله للقيام بمهام وأعمال إسلامية شرعية متعددة كالقضاء، والدعوة ، والإفتاء ، وإمامة المساجد وغيرها على نور وبرهان  وخلق إسلامي قويم في ضوء العقيدة الإسلامية السمحة .يقوم (أخصائي الدراسات الإسلامية) بـ:

  • دراسة القضايا من الناحية الشرعية.
  • بث الوعي الصحيح لمفاهيم الدين الإسلامي.
  • مساعدة الناس على الإلتزام بتعاليم العقيدة الإسلامية وتطبيقها.
  • إتقان حفظ القرآن أداءً ورسمًا وضبطًا.
  • تعرف أهم مباحث علوم الثقافة الإسلامية وكيفية توظيفها في تفسير كلام الله عز وجل وسنة نبيه الكريم.
  • اتباع منهاج علمي لتفسير كتاب الله يقوم على آليات وقواعد مضبوطة.
  • دراسة واقع الدراسات الإسلامية فيا لعالم واستشراف مستقبلها.
  • إثراء الدراسات الإسلامية ببحوث علمية مميزة.

فروع التخصص وأقسامه

  • العقيدة الإسلامية ومبادئها
  • السنة النبوية الشريفة
  •  القرآن الكريم
  • التفسير
  • الحديث
  • التوحيد
  • الفقه وأصوله
  • الفرائض

اين سأعمل بعد التخرج

  • قطاع  التعليم بوزارة المعارف ووزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد.
  • كليات الشريعة والدعوة وكليات الدراسات الإسلامية وكليات أصول الدين.
  • كليات القرآن الكريم وعلومه.
  • كليات التربية وكليات الآداب والعلوم الإنسانية.
  • كليات المعلمين التابعة لوزارة المعارف.
  •  المنتديات والبرامج الدينية في الإذاعات والقنوات الدينية في التلفاز.

هل يلائمني هذا التخصص؟

للنجاح في هذا التخصص يجب أن تمتلك:

  • ميول واضحة نحو مجموعة (بحثي) أو (اجتماعي) أو (بحثي واجتماعي)
  • تميز في الذكاءين (اللغوي والاجتماعي)
  • الإستعداد والميل والرغبة لدراسة علوم الشريعة الإسلامية.
  • تمثل القدوة الحسنة والأخلاق الفاضلة في المتقدم لدراسة العلوم الشرعية.
  • القدرة على الإستدلال والإستنتاج والإستنباط.
  • القدرة على الحفظ والإسترجاع .
  • صحة الاعتقاد والتجرد عن الهوى وحسن النية وحسن الخلق والتواضع ولين الجانب.
  • الزهد في متاع الدنيا، حتى يكون عمله خالصا لله تعالى، وإعلان التوبة والامتثال لأمور الشرع، والانتهاء عن نواهيه وعدم الاعتماد في التفسير على أهل البدع والضلالة.
  • الإلمام الجيد باللغة العربية وآدابها وعلم النحو والصرف وعلوم البلاغة.
  • الإتسام بضبط النفس والإتزان الإنفعالي.
  • القدرة على تكوين علاقات إيجابية مع الآخرين والتعاون واللباقة معهم.
  • مهارات البحث العلمي لمن يود التفرغ لهذا الجانب.

ملاحظات مهمة

  • يعتبر هذا التخصص من أسمى وأرقى التخصصات التي يمكن للدارس الخوض فيه من حيث ارتباطه الروحي بديننا الإسلامي الحنيف والقرآن الكريم الذي هو دستور المسلمين.
  • الفرص الوظيفية لخريجي الدراسات الإسلامية عمومًا متوفرة إلى حد ما في الوقت الحاضر في القطاعين العام والخاص، وقد لا يجد المتخرج صعوبة كبيرة في الحصول على وظيفة في مجال تخصصه.